فتاة تتهم والدها وصديقه باغتصابها والتسبب لها في حمل


طنجة نيوز
تمكن عناصر الدرك الملكي بباب برد، اقليم شفشاون، من الوصول لاعتقال شخص، هو والد شابة في 18 من عمرها، كانت قد نشرت تسجيل فيديو لها، تتهم من خلاله والدها وصديق له بافتضاض بكرتها، والتسبب لها في حمل. وذلك بعد تخريات وتحقيقات، قامت بها المصالح الامنية والدركية، في اعقاب نشر الفتاة للفيديو المذكور، والذي اوضحت فيه انها من مدينة تطوان.
بعد قرابة اربعة ايام، من بث الشريط على مواقع التواصل الاجتماعي، وتطبيقات الواتساب، تم التعرف على هوية مشتبه فيهما، وهو الاب وصديق له، مما دفع المصالح المختصة الامنية والدركية، لاصدار مذكرات بحث في حقهما، قبل ان يتم التوصل لمعرفة مكان اختباء الاب، الذي اعتقله عناصر الدرك مساء يوم الاثنين المنصرم بضواحي باب برد.

ووفق فيديو الشابة الضحية (إيمان)، فإن والدها وصديقه، كانا يفومان بتخديرها، من خلال وضع منوم في شراب او اكل، ليتناوبا على اغتصابها، وهو ما جعلهما يفتضان بكرتها، وهي في سن 17 سنة، حيث بقيت متكتمة على الحادث، الى ان اكتشفت حملها مؤخرا، بعد زواجها بشخص آخر، لم يكن على دراية بما حصل لها.

ووفق رواية الضحية في شريط الفيديو، فإنها تمكنت من الزواج من شاب ينحدر من مدينة بني ملال، عاشت معه مدة ثلاثة اشهر، قبل ان ينكشف انها حامل في شهرها الثامن، مما دفعه اتطليقها، وهو ما جعلها تلجأ لنشر شريط الفيديو تحكي فيه مأساتها مع والدها وصديق له، يبدو انه كان يمكنه من مبالغ مالية مقابل ذلك.

وفيما اعتقل عناصر الدرك الاب الذي احيل على التحقيق في انتظار عرضه على النيابة العامة، لازال صديقه المتهم بدوره بنفس التهم، في حالة فرار، ولازال البحث مستمرا عليه.


نشر يوم: 2018/11/21 على الساعة 20:56 - عدد التعليقات







يرجى من قرائنا وزوارنا الأعزاء المحافظة على أسلوب رد وتعليق متحضرين، نرحب بكل الانتقادات البناءة أيا كانت قسوتها. السب والشتم والإهانة ليست أبدا هي الوسيلة المثلى لقول الآراء، لذا سيتم حذف أي تعليق من ذاك النوع.


إعلانات



Version Française


أخر الأخبار














خصائص طنجة نيوز




طنجة نيوز


مرئيات طنجة نيوز


خدمات طنجة نيوز


حقوق النشر محفوظة 2007 - 2019 © طنجة نيوز
مجلة طنجة نيوز.. أول موقع إخباري بطنجة تأسس في يونيو 2007
طنجة نيوز.. مجلة إلكترونية متخصصة في نقل أخر الأخبار من طنجة والنواحي - تصدر عن: شركة طنجة نيوز . كوم للإعلام والإتصال.